الرئيسية » الذكاء الاصطناعي » فيسبوك يشتري CTRL-Labs , ويريد السيطرة على الآلات عن طريق العقل

فيسبوك يشتري CTRL-Labs , ويريد السيطرة على الآلات عن طريق العقل

فيسبوك يشتري CTRL-Labs , ويريد السيطرة على الآلات عن طريق العقل

Shared 0

بعد إيلون موسك ونيورلينك ، حان دور العملاق Facebook للشروع في السباق إلى الرجل المعزز. حيث تمكنت شركة مارك زوكربيرج من ضم شركة CTRL-Labs المتخصصة في التواصل بين الدماغ والآلة.

بعد توقيع عقد بقيمة حوالي مليار دولار ، أفادت CNBC أن فيسبوك ضم  مؤخرًا CTRL-Labs  المتخصصة في التواصل بين الدماغ والآلة. هذه العملية  تتفق مع أحدث سياسات الاستحواذ لإمبراطورية مارك زوكربيرج ، التي أنفقت في عام 2014 ملياري دولار لدمج شركة Oculus VR في مجرتها، الشركة المعروفة بأبحاثها في الواقع الافتراضي. أعلن أندرو بوسورث ، مدير الواقع المعزز والواقع الافتراضي ، أن دمج CTRL-Labs سيسمح لـفيسبوك “بإنشاء طرق أكثر طبيعية وبديهية للتفاعل مع الأجهزة والتكنولوجيا”.  لتنفيذ هذا المشروع الطموح ، أكد بوسورث على استقدام عالم الأعصاب توماس ريدون ، المؤسس المشارك لـ CTRL-Labs والمصمم التاريخي لمتصفح Internet Explorer إلى القطب “Facebook Reality Labs”.

من الواضح أن قرار مارك زوكربيرج شراء CTRL-Labs  لم يكن بلا جدوى . متخصصة في واجهة الإنسان والآلة ، حصلت الشركة الناشئة حديثًا على العديد من براءات الاختراع في بداية هذا  العام. و في خط الأفق ، سوار متصل  والمسمى Myo ، يسمح حاليًا للمستخدمين بالتحكم المباشر في أجهزتهم من خلال التحكم بالإيماءات المتقدمة ،و ذلك من خلال أجهزة الاستشعار البيومترية.

الخطوة الأولى التي يجب القيام بها لسلوك طريق سيطرة العقل على الأجهزة من قبل المستخدم ويقول أندرو بوسورث حول ميو: “انه يجسد النية للسماح لك، على سبيل المثال، مشاركة الصور مع الأصدقاء، وذلك باستخدام حركة غير محسوسة أو ببساطة ، وجود الإرادة للقيام بذلك. ثم تُترجم هذه النبضات إلى إشارة رقمية يستطيع جهازك فهمها”.

تذكير ، ليس فيسبوك هو الشركة الوحيدة التي ترغب في تخيل مستقبل أكثر سهولة في واجهة الجهاز. يفكر إيلون موسك وشركته الناشئة Neuralink منذ  أشهر حول كيفية التحكم في الآلات مباشرة باستخدام رقائق مزروعة في الدماغ البشري.

Shared 0

الوسوم:
لأعلي